حى الاصدقاء




حى الاصدقاء

كل ماتبحث عنه عندنا
 
الرئيسيةس .و .جبحـثقائمة الاعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

<div style="background-color: none transparent;"><a href="http://www.rsspump.com/?web_widget/rss_ticker/news_widget" title="News Widget">News Widget</a></div>

شاطر | 
 

 السنه النبويه

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Ī-Čăŋ'ť Fǿŗģĕt Mƴ Łǿve‎‏





999 / 999999 / 999

الجنسية الجنسية : مصر
الجنس الجنس : ذكر
عدد المساهمات عدد المساهمات : 930
نقاط نقاط : 26570
السٌّمعَة السٌّمعَة : 29
تاريخ التسجيل : 10/11/2010
العمر العمر : 18
الموقع : http://eslam-badr.ba7r.org/
المزاج : يراقب

مُساهمةموضوع: السنه النبويه   الأربعاء أكتوبر 12, 2011 8:13 pm

.].بسم الله الرحمن الرحيم
السنة النبوية في القرآن الكريم .


.لقد ذكرت السنة في القرآن الكريم كثيراً. .
.1. فذكرت بلفظ الحكمة كما في:.
.قوله تعالى على لسان إبراهيم - عليه السلام - في دعائه لهذه الأمة: ((ربنا وابعث فيهم رسولاً منهم يتلو عليهم آياتك ويعلمهم الكتاب والحكمة ويزكيهم..)) [البقرة:129] وقوله تعالى:((كما أرسلنا فيكم رسولاً منكم يتلو عليكم آياتنا ويزكيكم ويعلمكم الكتاب والحكمة..)) [البقرة:151] وقوله تعالى: .((. لقد منَّ الله على المؤمنين إذ بعث فيهم رسولاً من أنفسهم يتلو عليهم آياته ويزكيهم ويعلمهم الكتاب والحكمة )) [آل عمران:164] .
.وقوله تعالى: .((. وأنزل الله عليك الكتاب والحكمة )) [النساء:113] .
.وقوله تعالى: .((. واذكرن ما يتلى في بيوتكن من آيات الله والحكمة )) [الأحزاب:34].
.وقوله تعالى: .((. هو الذي بعث في الأميين رسولاً منهم يتلو عليهم آياته ويزكيهم ويعلمهم الكتاب والحكمة )) [الجمعة:2].
.قال الحسن وقتادة: الكتاب: هو القرآن، والحكمة هي سنة رسول الله - صلى الله عليه وسلم - (1) ..
.وقال
الإمام الشافعي - رحمه الله تعالى -: " ذكر الله الكتاب، وهو القرآن،
وذكر الحكمة فسمعت من أرضى من أهل العلم بالقرآن يقول: الحكمة: سنة رسول
الله، وهذا يشبه ما قال، والله أعلم، لأن القرآن ذُكِرَ واتبعته الحكمة،
وذكر الله مَنّه على خلقه بتعليمهم الكتاب والحكمة، فلم يجز - والله أعلم -
أن يقال الحكمة هاهنا إلا سنة رسول الله، وذلك أنها مقرونة مع كتاب الله،
وأن الله افترض طاعة رسوله، وحتم على الناس اتباع أمره، فلا يجوز أن يقال
لقول فرض إلا لكتاب الله ثم سنة رسوله، لما وصفنا من أن الله جعل الإيمان
برسوله مقروناً بالإيمان به، وسنة رسول الله مبينة عن الله معنى ما أراد:
دليلاً على خاصّه وعامّه، ثم قرن الحكمة بها بكتابه فأتبعها إياه، ولم
يجعل هذا لأحد من خلقه غير رسوله " (2)
.

.وقال
الطبري - رحمه الله -: (( ويعلمهم الكتاب والحكمة )) يعني: ويعلمهم كتاب
الله الذي أنزل عليه، ويبين لهم تأويله ومعانيه " الحكمة " ويعني بالحكمة:
السنة التي سنها الله - جل ثناؤه- للمؤمنين على لسان رسول الله - صلى
الله عليه وسلم - وبيانه لهم. (3)
.

.وقال
الطبري - أيضاً - بعد أن ذكر آراء الأئمة في تفسير الحكمة -:" والصواب من
القول عندنا في الحكمة أنها العلم بأحكام الله تعالى لا يدرك علمها إلا
ببيان الرسول - صلى الله عليه وسلم - والمعرفة بها، وما دل عليه ذلك من
نظائره". (4)
.

.وإذا
سلمنا بهذه الحقيقة، وهي أن بيان القرآن الكريم هو الحكمة التي أوتيها
رسول الله - صلى الله عليه وسلم -، وقرنت بالكتاب، وأن هذه الحكمة ليست
شيئاً سوى سنة رسول الله - صلى الله عليه وسلم -، فإن هذا التسليم يطرح
تساؤلات:
.

.من بينها: أن القرآن لم يستخدم لفظ " السنة " تعبيراً عن " بيان القرآن "؛ وإنما استخدم لفظ " الحكمة " فما سبب هذا العدول؟.
.ثم:
إذا كان لفظ " الحكمة " هو ما آثره القرآن، فلَِمَ عدل عنه النبي،
وصحابته، وعلماء الأمة من بعده، واستبدلوا به لفظ " السنة "؟
.

.يقول
الدكتور/ الخولي: " وفي تقديرنا: أن بداية هذا التفسير كامنة في الفرق
بين طبيعة كلٍ من " الكتاب " و" السنة " رغم وحدة مصدرهما، وهو " الوحي "
كلاهما وحي من الله - تعالى - بشهادة القرآن نفسه.. والسنة من بعده.
.

.أما شهادة القرآن فتطالعنا بينة قاطعة في قوله تعالى: .((. وما ينطق عن الهوى إن هو إلا وحي يوحى )) [النجم:4، 3] .
.فما ينطقه رسول الله شامل لما يتلوه على الناس، من قرآن، وما يقوله لهم من حديث. كلاهما وحي إذا..
.وبناءً
على ما قررنا: من أن الحكمة هي " سنة " رسول الله.. وأنها ليست سواها،
فقد أصبحت الآية الكريمة: (( وأنزل الله عليك الكتاب والحكمة وعلمك ما لم
تكن تعلم وكان فضل الله عليك عظيماً )) [النساء:113]. دليلاً ثانياً
قاطعاً، على أن السنة وحي، أنزلها الله على رسوله - كما أنزل الكتاب.
.

.ودليل ثالث: ((ثم إن علينا بيانه)) [القيامة:19] إنه وعد قاطع بأن بيان القرآن، سوف يتولاه الله، كما تولى .((. جمعه وقرآنه ) ) على حد سواء، ولا معنى لهذا سوى: أن يوحي إليه هذا البيان، بصورة من صور الإيحاء..
.السنة إذًا وحي بشهادة القرآن البينة، وهي وحي بشهادتها كذلك: " ألا إني أوتيت الكتاب ومثله معه " (5) .
.وهو لم يؤت شيئاً غير القرآن - سوى السنة، - والسنة ليست مثل القرآن في شيء إلا في كونها وحياً مثله..
.ومهما
حاولنا أن نجد معنى لكونها مثل القرآن غير كونها وحياً مثله، فقد حاولنا
محالاً. فمن البين أنها ليست مثل القرآن كماً، وليست مثل القرآن كيفاً..
ولا يتحدى بها كما يتحدى بالقرآن...
.

.إن
بين القرآن والسنة شبهاً محدداً، ينحصر في أن كليهما وحي من عند الله
تعالى، وبينهما فرق: أن القرآن " وحي " بلفظه ومعناه، أما السنة فهي " وحي
" بمعناها دون لفظها.
.

.ونحن نجد هذا الفرق على نحو قاطع، حين نتأمل ما أحيطت به رواية " السنة " بالقياس إلى ما أحيط به تبليغ " القرآن "..
.لقد تكفل ربنا بحفظ القرآن، وحماه أن يناله تغيير أو تحريف.. (( إنا نحن نزلنا الذكر وإنا له لحافظون)) [الحجر:9].
.ولكنه
وكل إلينا حفظ " السنة "..فتطرق إليها شيء من مما لا سبيل للبشر إلى
توقيه، وأبسطه هذا الاختلاف في رواية الحديث الواحد، بطرق شتى، كلها موثوق
صحيح، إذ هذا قاطع بأن تصرفا حدث في الرواية، وهو سبب هذا الاختلاف، وإذا
كان هناك خلاف حول جواز رواية الحديث بالمعنى، فهناك إجماع على عدم جواز
قراءة القرآن بالمعنى البتة.
.

.ذلك أن لفظ القرآن متعبد به، و لفظ الحديث النبوي ليس كذلك، والقرآن هو المعجزة وبه التحدي، و السنة ليست كذلك..
.هذه الفروق وراء المفارقة البادية، في إيثار القرآن لفظ " الحكمة " وعدول النبي - صلى الله عليه وسلم -عنه إلى لفظ " السنة "..
.وإذا
سلم لنا هذا الفرق الجوهري: أن " القرآن " وحي: لفظه ومعناه، وأن " السنة
" وحي بمعناها دون لفظها، فقد انفتح لنا الباب لإسقاط الإشكال من أساسه.
.

.وهنا
نجتهد آملين في الله أن نكون على صواب: أن " الحكمة " هي: المعاني التي
تضمنتها أحاديث رسول الله، أوحاها الله إليه، وكساها - صلوات الله عليه -
ألفاظا من عنده.
.

.أما " السنة ": فهي هذه المعاني الموحى بها، بعد أن اكتست العبارة التي تحملها، وإذا فمفهوم " السنة " غير مفهوم " الحكمة "..
."
الحكمة " هي " المعاني " وحدها.. و" السنة " هي المعاني بألفاظها،
وبالتالي لا عدول من جانب النبي - صلى الله عليه وسلم - عن نهج القرآن، أو
تسميته، ولا مفارقة هناك؟!
.

.مفهوم " الحكمة " مختلف عن مفهوم " السنة "......
."
السنة " معنى: هي الحكمة.. وهي بهذا المفهوم وحي من عند الله. و" السنة "
معنى ولفظاً: هي حديث رسول الله، وما في معناه، من فعل أو تقرير.
.

.والدليل
على أن معنى " السنة " وحي من عند الله، أن لفظها المعبر عن المعنى هو
لرسول الله *- صلى الله عليه وسلم - الدليل على هذا قول النبي - صلى الله
عليه وسلم -: " أن الروح الأمين قد ألقى في رُوعي: أنه لن تموت نفس، حتى
تستوفي رزقها، فأجملوا في الطلب " وفي رواية: " إن روح القدس نفث في
روعي... " (6) .
.

."نفث في روعي" لا معنى لها هنا إلا الإلهام، والإلقاء في النفس، وما يلقى في الروع لا يكون إلا من باب المعاني..
.لأن ما يلقى بلفظه ومعناه يلقى في الروع وفي السمع في آن واحد، كالحديث القدسي، والقرآن العظيم..
.إذًا فما نسمعه ونقرؤه من هذا الحديث، ليس ما ألقي في " روع " رسول الله وقلبه..
.لقد ألقي إليه المعنى، فعبر عنه، وإذا فهذه المعاني الإلهية الموحى بها، قد وصلتنا من خلال عبارة رسول الله..
.وعبارة رسول الله صاغها على طريقته، وبأسلوبه الخاص، وهي طريقة في البيان تختلف لا محالة، عن طريق البيان الإلهي في القرآن..
.والسنة
لغة: الطريقة، فهل نبعد إذا قلنا: سنة رسول الله: هي طريقته في تبليغ ما
أوحي إليه من بيان القرآن - المعاني التي ألهمها - بلفظه وأسلوبه: "
حديثاً " أو بفعله: " عملاً " أو بتقريره: " إجازة " وهما في دلالتهما
كاللفظ؟!
.

.ترى: هل يمكن الآن اقتراح وضع لفظ " الحكمة " بدل لفظ " السنة " أو العكس؟!.
.لقد استقر كل لفظ في موضعه، لا ينازعه الآخر فيه.. لأن أياً منهما لا يصلح بديلاً من صاحبه (7) ؟!.


.2. وذكرت السنة في القرآن الكريم بأساليب أخرى، منها:.
.الأمر بطاعته - صلى الله عليه وسلم -، كقوله تعالى: .((. يا أيها الذين آمنوا أطيعوا الله وأطيعوا الرسول وأولى الأمر منكم )) [النساء:59].
.ومنها: قبول أمره ونهيه - صلى الله عليه وسلم -، كما في قوله تعالى: .((. و ما آتاكم الرسول فخذوه وما نهاكم عنه فانتهوا )) [الحشر:7] .
.ومنها: القبول والتسليم لقضائه - صلى الله عليه وسلم -، كما في قوله تعالى: .((. فلا وربك لا يؤمنون حتى يحكموك فيما شجر بينهم ثم لا يجدوا في أنفسهم حرجاً مما قضيت ويسلموا تسليماً )) [النساء:65].
.ومنها: التحذير من مخالفته - صلى الله عليه وسلم -، كما في قوله تعالى: .((. فليحذر الذين يخالفون عن أمره أن تصيبهم فتنة أو يصيبهم عذاب أليم )) [النور:63].
.ومنها: وجوب اتباعه - صلى الله عليه وسلم -، كما في قوله تعالى: ((قل إن كنتم تحبون الله فاتبعوني يحببكم الله ويغفر لكم ذنوبكم))[آل عمران:31]. وقوله – سبحانه -:. ((. و اتبعوه لعلكم تهتدون )) . [الأعراف:158].
.فهذه
النصوص وما في موضوعها تلزم الأمة بهديه - صلى الله عليه وسلم -، وتبين
أن ما جاء به فعلى الأمة أن تقبله وأن تعمل به، وهذا هو الذي نسميه " سنته
" - صلى الله عليه وسلم - (Cool .
.




.الهوامش: .
.(1) انظر: الفقيه والمتفقه 1/88 بتصرف..
.(2) الرسالة ص 79، 78.
.(3) تفسير الطبري 4/163.
.(4) تفسير الطبري 1/557.
.(5)
أخرجه أبو داود، كتاب السنة، باب لزوم السنة، رقم (4604)، والترمذي، كتاب
العلم، باب ما نهي عنه أن يقال عند حديث النبي - صلى الله عليه وسلم -رقم
(2663)، وقال: حديث حسن غريب من هذا الوجه. وأخرجه غيرهما وصححه ابن حبان
وغيره.
.

.(6)
أخرجه الشافعي في الرسالة ص 53 رقم (306) عن المطلب، والحاكم في
المستدرك، كتاب البيوع (2/4) عن ابن مسعود، أخرجه شاهداً (لحديث جابر الذي
ساقه أصلاً ثم شاهدا لهذا الأصل، وأخرجه أبو نعيم في الحلية (10/27، 26)
عن أبي أمامة، وأخرجه الخطيب في الفقيه والمتفقه ص 92، 93، وضعفه السيوطي
في الجامع الصغير (2273).
.

.(7) السنة بياناً للقرآن ص 41-46 بتصرف..
.(Cool المدخل إلى السنة النبوية ص 21..
.اللهم.. اغفر لكاتبها وناقلها,وقارئها واهلهم وذريتهم واحشرهم معا سيد المرسلين سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم.

.خالص ودى وتقديرى[/size].






[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://eslam-badr.ba7r.org
 
السنه النبويه
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
حى الاصدقاء :: المنتدى الأسلامى :: اسلاميات-
انتقل الى:  
المواضيع الأخيرة
» برنامج BlueSoleil 8.0.338.0 Final عملاق توصيل الموبايل بالكمبيوتر عن طريق البلوتوث
الإثنين أبريل 15, 2013 12:58 am من طرف وليد المسلماني

»  لماذا يحب الرجل العشيقة ويتزوجها .....كتاب جديد ...رائع هذا الفصل الاول
الأحد فبراير 10, 2013 9:37 pm من طرف Ī-Čăŋ'ť Fǿŗģĕt Mƴ Łǿve‎‏

» نِسـاءٌ في الْقُرْآن
الأحد فبراير 10, 2013 9:30 pm من طرف بريق الماس

»  لماذا يحب الرجل العشيقة ويتزوجها .....كتاب جديد ...رائع هذا الفصل الاول
الأحد فبراير 10, 2013 9:25 pm من طرف بريق الماس

» أول من يحترقون فى النار يوم القيامة ..شهيد وقائم ليل
الأحد فبراير 10, 2013 9:15 pm من طرف Ī-Čăŋ'ť Fǿŗģĕt Mƴ Łǿve‎‏

» حصريا وبانفراد تحميل لعبه Crysis 1 - Portable بحجم 3 جيجا على اكثر من سيرفر صاروخى
الخميس أكتوبر 11, 2012 1:36 am من طرف hossam hamada

»  قساوة المجتمع
الأربعاء أغسطس 29, 2012 5:56 pm من طرف wassima

»  لماذا يحب الرجل العشيقة ويتزوجها .....كتاب جديد ...رائع هذا الفصل الاول
الأربعاء أغسطس 29, 2012 5:55 pm من طرف wassima

»  لماذا يحب الرجل العشيقة ويتزوجها .....كتاب جديد ...رائع هذا الفصل الاول
الأربعاء أغسطس 29, 2012 5:54 pm من طرف wassima

مشاهدة فيلم بون سواريه كامل. عد من 1 ل 5 وكهرب العضو اللى انت عايزه ..!
الأربعاء 10 نوفمبر 2010 - 19:41

ثيمات تحميل ثيمات n95 N95 جديده 2011 كيف تتلذذ بالصلاة حضور القلب والتفهم عُمر المنتدى (بالأيام)
260
تحميل برنامج مجاني كامل 2012 - برامج منوعة بركسي 2012 كاملة جميع برامج 2012 كل المخترعين في العالم من الألف إلى الياء مع اختراعاتهم !! عدد المساهمات
2393
شاهد فيلم بلبل حيران مباشر ع حى الأصدقاء مواقف من ابتلاء العلماء (متجدد ان شاء الله ) عدد المواضيع
1229
اخر تطبيقات والعاب Android Apps and Games Pack منتديات ستار تايمز 17 ترحب بكم وتدعوكم للزيارة....... الرقم القياسي للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت
38
ESLAM BADREL KING_BADR ESLAM BADR chentouf محمد نبيل خطاب mona
mona ZIZO_MEZO محمد نبيل خطاب الساحر ESLAM BADR محمد دياب
الاميرة الساحر مايا الدمنهورى الاميرة KHALED magd1000
محمد نبيل خطاب chentouf mona EL KING_BADR مايا الدمنهورى الساحر
مايا الدمنهورى KHALED ZIZO_MEZO KHALED أفنان EL KING_BADR


بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم